almotanabi

Saturday, February 04, 2006

شر البلاد مكان لاصديق به وشر ما يكسب الانسان ما يصمُ

أنا الذي نظر الأعمى إلى أدبي وأسمعت كلماتي من به صمم
أنام ملء جفوني عن شواردها ويسهر الخلق جراها ويختصموا
وجاهل مده في جهله ضحكي حتى أتته يدٌ فراسة وفم
وما إنتفاع أخي الدنيا بناظره إذا إستوت عنده الأنوار والظلم